إشترك في قناتنا على اليوتيوب

الاثنين، 16 أكتوبر 2017

هولندا تقاضى مايكروسوفت بسبب انتهاك خصوصية المستخدمين على نظام ويندوز 10




تواجه شركة مايكروسوفت تحديا قانونيا مباشرا بشأن كيفية التعامل مع المعلومات الخاصة بالمستخدمين، إذ أقرت هيئة حماية البيانات الهولندية أن ويندوز 10 ينتهك قانون حماية البيانات فى البلاد حتى بعد التعديلات التى جاءت مع تحديث النظام.
وترجع هيئة حماية البيانات قرارها إلى عدد من الأسباب، ومن أهمها أن مايكروسوفت لا تبلغ المستخدمين بوضوح بنوع البيانات التى تستخدمها، والأسباب التى تجعل هذه البيانات مطلوبة، وعلاوة على ذلك، يعتقد المسئولون أن إعدادات ويندوز الافتراضية تمنع المستخدمين من تقديم الموافقة الحقيقية الخاصة بجمع البيانات. ويقوم ويندوز بمشاركة البيانات بالكامل أثناء عملية التثبيت، ويشجع المستخدم على قبول هذا الأمر ببساطة، كما تعتبر أن عدم تغيير المستخدمين لهذه الاعدادات يعنى موافقتهم جمع البيانات، وإعطاء الشركة الإذن.
كما اعتبرت هيئة حماية البيانات أن التحديث لم يحترم بعض تفضيلات الخصوصية الموجودة لدى المستخدمين، وأن مايكروسوفت لا توضح أن متصفح إيدج يقوم بجمع بيانات التطبيق والتصفح بشكل مستمر باستخدام الإعدادات الافتراضية. وردت مايكروسوفت على اتهامات هينة الحماية الهولندية مؤكدة أن ويندوز 10 يخبر المستخدم بالبيانات التى يجمعها وكيف يتم استخدام هذه المعلومات، على الرغم من اعترافها أن على المستخدم البحث فى اتفاقية الخصوصية أو أقسام "تعلم المزيد" للحصول على الفهم الكامل، كما جادلت بأنها بحاجة إلى الحصول على بعض بيانات الجهاز لفهم مشاكل التوافق، والبحث عن أعطال التطبيقات المتكررة التى قد تشير إلى وجود ثغرات أمنية.


المصدر 
personكاتب المقال:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق