وزير الأمن السيبراني الياباني لم يستخدم حاسوبًا في حياته ولا يعرف ما هو الفلاش ميموري usb!

يوشيتاكا ساكورادا هو الوزير الياباني المسؤول عن الأمن السيبراني للبلاد ، ولكن من السهل للغاية التساؤل عما إذا كانت هي الشخص المناسب لمثل هذه الوظيفة عندما قال هو نفسه إنه لم يستخدم جهاز كمبيوتر قط ، ولا يبدو أن هذا يمثل مشكلة.
"لقد قمت بإدارة مشروعي التجاري بشكل مستقل منذ أن كنت في الخامسة والعشرين من عمري . ولا أكتب على أجهزة الكمبيوتر ، وعند الضرورة ، أطلب من الموظفين أو السكرتيرات القيام بذلك." على الرغم من ذلك ، يقول إنه متأكد من أن "عمله لا يشوبه شائبة".

 خلال جلسة سؤال في البرلمان الياباني ، أوضح الوزير أنه لا يشعر بالحاجة إلى الأجهزة الإلكترونية ، وكان مرتبكًا عندما سئل عن بعض ال أسئلة بخصوص التكنولوجيا  .
أحد المسؤولين سأل "ساكورادا" في جلسة برلمانية  إذا كان يجب على محطات الطاقة النووية السماح لها باستخدام  فلاشات USB ،  لكن المفاجئة هي أنه لم يفهم ماهو محرك أقراص فلاش usb أصلا . وكان رده "لا أعرف التفاصيل جيدا ، لماذا لا نطلب من خبير للإجابة على سؤالك إذا لزم الأمر؟"
بالطبع استقبلت إجاباته  بالضحك من قبل بقية أعضاء البرلمان وأبرزتها الصحافة اليابانية. وقال "ماساتو إيماي" عضو البرلمان عن حزب المعارضة إنه لا يتخيل كيف أن شخص  لم يستخدم أبدا جهاز كمبيوتر مسؤول عن تدابير الأمن السيبراني.

يوشيتاكا ساكورادا ليس مسؤولا فقط عن الأمن السيبراني  في اليابان ، ولكنه أيضا مسؤولةعن دورة الالعاب الاولمبية في طوكيو عام 2020 ، و وفقا للصحافة الوطنية  ربما ينذر هذا بالخطر  خصوصا بعد ما حدث في الألعاب الأولمبية الشتوية الأخيرة والهجمات السيبرانية التي تعرض لها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق