إشترك في قناتنا على اليوتيوب

الاثنين، 22 أبريل 2019

لماذا عناوين الويب باللغة الإنجليزية وليست العربية !

في عام 1990 ابتكر العالم البريطاني (والمتحدث بالإنجليزية) تيم بيرنرز لي شبكة الويب العالمية وبحلول عام 1992 تم توصيل أكثر من مليون جهاز كمبيوتر مُعظمهم في الولايات المتحدة. في عام 1994 نشرت فرقة هندسة الإنترنت (IETF) وهي مُنظمة معايير تتألف من مُمثلين من عدة وكالات حكومية أمريكية مجموعة من المعايير لعناوين الويب والتي أُطلق عليها محدد موقع الموارد أو عناوين URL.

لتسهيل قراءة عناوين الويب وكتابتها وتذكرها حددت IETF عناوين URL لعدد قليل من الأحرف وهي الأحرف الكبيرة والأحرف الصغيرة من الأبجدية الإنجليزية (أو اللاتينية) والأرقام من 0 إلى 9 وعدد قليل من الرموز المصدر، تستند الأحرف المسموح بها إلى الكود الأمريكي الموحد لتبادل المعلومات والمعروف باسم مجموعة أحرف US-ASCII والتي تم تطويرها في الولايات المُتحدة ونشرت لأول مرة في عام 1963.التفسير لسبب هذا الأمر ينبع من مجموعة من المنطلقات أولها أن مطورو الشبكة العنكبوتية هم أشخاص أمريكيين وبالتالي فقط تم وضع معاير عناوين الويب طبقا للغتهم، لكن  ما قلته الآن يوضح لماذا العناوين باللغة الإنجليزية لكن هناك أسباب أخري منطقية توضح لماذا هذه العناوين غير عربية أو صينية أو أي لغة أخري وهنا الإجابة ستكون تقنية نوعا ما 
الإنترنت في الأصل مبني علي أساس مجموعة من عناوين الآى بي والتي تم تطويرها بعد عام ٢٠٠٩ حتى أصبحت بالشكل الخالي الذي تم إطلاق بعده  خدمات DNS المعروفة لدي الجميع والتي لا تعمل إلا مع خوارزمية اللغة الإنجليزية لذلك حتى الوقت الراهن لم يتم التفكير في تغير لغة هذه العناوين إلي أي لغة أخرى

لكن دعني أبشرك بأنه في السنوات الأخيرة صدر قرار من أحد الجهات المسئولة في أمريكيا حول تطور الويب كان مقتضاه أن يتم تطوير الويب ليتضمن بعض اللغات الأخرى يبقى قيد التفكير..
personكاتب المقال:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق