إشترك في قناتنا على اليوتيوب

الأربعاء، 6 نوفمبر 2019

روسيا تقرر الإختلاف عن العالم و خلق أنترنت خاص بها !

أصبحت الأنترنت وسيلة جيدة للتجسس لصالح الحكومات و الشركات و أشخاص يريدون معرفة ما يدور في عقلك ، حيث من أصبح من  الممكن تتبع تحركاتك و طريقة تفكيرك و الأخطر أنه يمكن تغييرها أيضا ، كما حدث في فضيحة كامبريدج أناليتيكا و إنتخابات أميريكا حيث تم الإكتشاف على أن روسيا قد تحكمت في الأنتخابات الأمريكية و خربتها فقط عن طريق الأنترنت ، فبإستخدام الانترنت إستطاعت فعل ما لم يفعله أفضل جواسيسها الذين أنفقت ملايين الدولارات كي تدربهم و قد خشيت الصين من حدوث نفس الأمر لهذا فقد منعت تقريبا معظم المواقع الأمريكية كجوجل و فيسبوك منذ مدة حتى لا تقع في نفس فخ روسيا لأميريكا.
لكن قد أدركت روسيا ان ما فعلته ضد أميريكا يمكن لأي دولة أخرى أن تفعله ضدها لهذا قررت نفيذ خطة Sovereign Internet أو سيادة الإنترنت ، أي إنشاء أنترنت خاص بها . و قد كانت فكرة سيادة الإنترنت مجرد فكرة عابرة منذ مدة طويلة نوعا ما لكن الأن تم صدور قانونها الخاص الذي وافق عليه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين و سيتم تطبيقه في أقرب وقت .
و ينص قانون سيادة الإنترنت على إستخدام الإنتاجات المحلية بدلا من الدولية ، فمثلا يتم توفير محرك بحث روسي Yandex ، شبكة تواصل إجتماعية روسية Vikontakte ، و أي موقع مشهور أخر سيتم إنشاء بديل روسي عنه ، و بالنسبة للمواقع الخارجية فستعتمد روسيا على بنية تحتية صارمة تقوم بتحديد أي معلومة تراها ، حيث ستتمكن من معرفة روسيا إن كنت تتصفح أي موقع أمريكي و ستترك لك الحرية لكن إن نقرت على أي مقال قد يسيئ أو يضر بروسيا او يمكن أن يغير عقليتك فستقوم بحظره مباشرة من الوصول إليك .
personكاتب المقال:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق