إشترك في قناتنا على اليوتيوب

الاثنين، 8 يونيو 2020

ما هي أجهزة NUC التي طرحتها إنتل بديلاً للحاسوب المكتبي وبأحجام صغيرة جداً

يوجد لدي أغلب المتابعين أجهزة حواسيب مكتبية PC والتي تكون كبيرة الحجم ويصعب نقلها ولكن مع تقدم التكنولوجيا تم تصنيع حواسيب تُناسب المساحات الصغيرة مع إمكانية التعديل على قطع الجهاز عكس الحواسيب المحمولة والتي يصعب تبديل معظم القطع الأساسية فيها لذلك تم إختراع أجهزة NUC من إنتل لحل تلك المشكلة.
 حواسيب NUC أو "الوحدة التالية للحوسبة" تم إطلاق الجيل الأول في عام 2013 ولكن تم تطويره كثيراً وهو عبارة عن حاسوب مصغر بدون شاشة ويكون مزوداً باللوحة الأم ووحدة المعالجة المركزية وجميع وإمدادات طاقة وأنت تقوم بشراء المكونات الأخرى بالإمكانيات التي تريدها مثل لوحة المفاتيح والماوسات ووحدات التخزين والرامات.
ويعتبر هذا الجهاز منافساً لـ Mac mini من آبل والذي يتم تجميعه مسبقاً فلا يمكنك التعديل عليه لكن NUC أكثر مرونة وفعالية من حيث التكلفة حيث يمكنك اختيار الحد الأقصى من الرامات المدعومة ويمكنك استخدام أجزاء بمواصفات أقل إن كانت الميزانية لا تسمح ثم الترقية بعد ذلك وتعتبر أجهزة NUC أكثر قوة ولكن أكثر تكلفة كذلك من أجهزة Raspberry Pi
والمميز في هذه الأجهزة الصغيرة أنها قوية بشكل يكفي للإعتماد عليها في العمل عل الحاسوب كما أنها يمكن تثبيتها في الجزء الخلفي من الشاشة .
وللعلم فإن شركة إنتل ليست الوحيدة التي تنتج هذه الأجهزة الصغيرة فشركة آبل توفر أيضًا جهاز Mac mini ولكنه باهظ الثمن ولا يمكن تخصيصه أو ترقيته ولكن يعد Raspberry Pi هو البديل الأكثر شعبية لكنه ضعيف بالنسبة لوحدات NUC
personكاتب المقال:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق